التخطي إلى المحتوى
الذكاء الاصطناعي من جوجل يصمم الرقاقات بشكل أسرع من البشر


أوضحت شركة جوجل أنها طورت برنامجًا للذكاء الاصطناعي يمكنه تصميم شرائح الحاسب بشكل أسرع من البشر.

وتستخدم جوجل التعلم الآلي للمساعدة في تصميم الجيل التالي من رقاقات التعلم الآلي. ويقول مهندسو الشركة إن تصميمات الخوارزمية قابلة للمقارنة أو متفوقة على تلك التي أنشأها البشر، ويمكن إنشاؤها بشكل أسرع بكثير.

وقالت عملاقة البحث في ورقة بحثية: إن الرقاقة التي قد يستغرق البشر شهورًا لتصميمها يمكن أن يبتكرها الذكاء الاصطناعي الجديد في أقل من ست ساعات.

وأشارت الشركة إلى أنه تم استخدام الذكاء الاصطناعي من أجل تطوير أحدث نسخة من رقاقات وحدة معالجة Tensor من جوجل.

اقرأ أيضًا: واتساب تجعل الدردشة مع الشركات أسهل وأسرع

وكتب مؤلفو الورقة البحثية بقيادة رئيسة التعلم الآلي للأنظمة في جوجل: تم استخدام طريقتنا في الإنتاج لتصميم الجيل التالي من رقاقات وحدة معالجة Tensor.

وبعبارة أخرى، تستخدم جوجل الذكاء الاصطناعي لتصميم شرائح يمكن استخدامها لإنشاء أنظمة ذكاء اصطناعي أكثر تطوراً.

وعلى وجه التحديد، يمكن للنظام الجديد من جوجل وضع مخطط للشريحة.

ويتضمن هذا بشكل أساسي التخطيط حيث يتم وضع مكونات مثل وحدات المعالجة المركزية ووحدات معالجة الرسومات والذاكرة عبر قالب السيليكون فيما يتعلق ببعضها بعضًا.

ويعد وضع هذه المكونات عبر هذه اللوحات الصغيرة أمرًا مهمًا لأنه يؤثر في استهلاك طاقة الشريحة وسرعة المعالجة.

اقرأ أيضًا: تيسلا تستخدم الكاميرا داخل السيارة لمراقبة السائقين

الذكاء الاصطناعي من جوجل:

يستغرق الأمر من البشر شهورًا لتصميم المخططات هذه بالشكل الأمثل. ولكن نظام التعلم المعزز العميق من جوجل يمكنه القيام بذلك بجهد ضئيل نسبيًا.

ويمكن للأنظمة المماثلة أيضًا هزيمة البشر في الألعاب المعقدة مثل Go والشطرنج. وفي هذه السيناريوهات، يتم تدريب الخوارزميات على تحريك القطع التي تزيد من فرصها في الفوز باللعبة.

ولكن في سيناريو الرقاقة، يتم تدريب النظام على إيجاد أفضل مزيج من المكونات لجعلها فعالة من الناحية الحسابية قدر الإمكان.

وتم تغذية نظام النظام بـ 10000 مخطط رقاقة من أجل معرفة ما ينجح وما لا ينجح.

وفي حين أن مصممي الرقاقات البشريين عادةً ما يضعون المكونات في خطوط مرتبة، فإن الذكاء الاصطناعي من جوجل يستخدم نهجًا أكثر تشتتًا لتصميم رقائقه.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي ينجح فيها الذكاء الاصطناعي بعد تعلم كيفية أداء مهمة بعد تغذيته بالبيانات البشرية.

وقام الذكاء الاصطناعي الشهير AlphaGo من DeepMind بحركة غير تقليدية للغاية ضد بطل العالم في لعبة Go في عام 2016 التي أذهلت لاعبي Go في جميع أنحاء العالم.

وأشار مهندسو جوجل في الورقة البحثية إلى أن الاختراق قد يكون له آثار كبيرة في قطاع أشباه الموصلات.

وأشاد كبير علماء الذكاء الاصطناعي في شركة فيسبوك بالبحث ووصفه بأنه عمل رائع جدًا عبر منصة تويتر، مضيفًا أن هذا هو المكان الذي يتألق فيه تعزيز التعلم في الذكاء الاصطناعي.

وتم الترحيب بهذا الاختراق باعتباره إنجازًا مهمًا من شأنه أن يساعد بشكل كبير في تسريع سلسلة التوريد.

اقرأ أيضًا: سامسونج تطور شريحة Exynos مع تتبع الأشعة





Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كل المصادر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *