التخطي إلى المحتوى
الرقية الشرعية للأطفال من الحسد والعين والمس

[ad_1]

الرقية الشرعية للأطفال، يتعرض الكثير من الأطفال إلى الحسد أو العين أو المس ويكون ذلك بشكل متكرر وتحاول الأمهات أن تجد حلًا لذلك ولكن الأمر في منتهى السهولة لأن الدين الإسلامي لم يترك شيئًا إلا وتحدث عنه، فنجد في الكتاب الشريف قد ذكر الله الحسد والعين ونجد أن هناك عدة أدعية وطريقة الرقية الشرعية قد ذكرت في السنة النبوية، فيما يلي سوف نتعرف على طريقة الرقية الشرعية.

طريقة الرقية الشرعية

  • في البداية يجب أن يكون الراقي طاهرًا أي أنه يجب أن يكون متوضئًا، ويضع يده على رأس الطفل المصاب بالعين أو الحسد أو المس.
  • يبدأ الراقي في قراءة سورة الفاتحة من أولها إلى آخرها.
  • يقرأ بعد ذلك الراقي بدايات سورة البقرة، حيث أنه من المعروف عن سورة البقرة أنها تمنع السحر الحسد وتبعد المس وغيره من الأشياء الغير مستحبة التي يتعرض لها الإنسان.
  • يقوم الراقي بقراءة الإخلاص و المعوذتين وكما هو معروف أن المعوذتين هما سورة الفلق وسورة الناس.
  • يقرأ الراقي آيه الكرسي على رأس الطفل المصاب بالعين أو الحسد أو العين أيضًا.
  • ينهي الراقي الرقية الشرعية للطفل بقراءة خواتيم سورة البقرة لما هو معروف عنها من حصن للمسلم وحصن من العين والحسد.

الرقية الشرعية للأطفال

بعض الأدعية الواردة عن الرقية الشرعية للأطفال من الحسد والعين والمس

  • يقول الراقي أنه يرقي هذا الشخص من كل شيء يؤذيه ومن شر كل حاسد أو كل عين ويدعو الله بأن يشفيه من كل ما هو فيه سواء عين حاسد أو مس جن.
  • يقول الراقي بأنه يعوذ الشخص الراقي بكلمات الله التامات من شر كل شئ خلقه الله.
  • يعيذ الراقي الشخص المصاب بأنه يقول أنه يعيذه من كل عين وهامة ومن كل شيطان شرير ضار.
  • يقول الشخص الراقي أنه يعيذ الله الشخص المصاب بإسم الله الذي لا يكون له ضرر لأحد إذا تم الاستعانة بالله.
  • وعلى كل شخص أن يتوجه إلى الله سبحانه وتعالى وأن يدعوه وقلبه موقن أنه سوف يحميه و يقيه من أي شر.

[ad_2]

Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كل المصادر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *