التخطي إلى المحتوى
فضيحة نتنياهو ووضعه كاميرا سرية في لقائه مع الوفد الأميركي

Soad Skaik

وكالات – مصدر الإخبارية

كشفت وسائل إعلام عبرية مساء الأربعاء عن فضيحة لزعيم المعارضة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وقيامه بوضع كاميرا سرية خلال اجتماعه مع وفد من أعضاء الكونغرس الأمريكي الديمقراطيين والجمهوريين.

وحسب موقع “واللا” العبري، فإن أحد أعضاء الوفد الأمريكي لاحظ وجود كاميرا فيديو في الغرفة، وتساءل عن سبب وضعها.

وأفاد الموقع بأنه عندما واجه السفير الأميركي نتنياهو بالأمر أنكر وتهرب قائلاً “إنه لا شيء”، في حين لم يقتنع السفير وأعضاء الوفد برده، الأمر الذي سبب لهم بعدم الارتياح.

يذكر أن نتنياهو كان يضع ميكروفوناً في يده، ويقال أن أحد مستشاريه قام بتشغيل الكاميرا أثناء الجلسة.

وحسب الموقع فإن مصدراً مطالعاً فسر قيام نتنياهو بوضع كاميرا سرية لأنه أراد تسجيل اللقاء من أجل استخدامه في حملته الدعائية لانتخابات الكنيست القريبة.

اقرأ أيضاً: استطلاع يكشف تحالف نتنياهو ينخفض إلى 59 مقعدا

Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كل المصادر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *