التخطي إلى المحتوى
هجوم بمواد حارقة على نزل لإيواء لاجئين في ألمانيا

شن مجهولون هجوما بمواد حارقة على نزل كان مخططا لإيواء لاجئين في ولاية سكسونيا شرقي ألمانيا.

وأعلن مكتب الشرطة الجنائية الإقليمي في مدينة دريسدن أن الحريق اندلع داخل فندق “شبريهوتيل” بمدينة باوتسن، وذلك بعد أن حطم الجناة عددا من النوافذ وألقوا بعبوات حارقة داخل المبنى.

وحسب السلطات في الولاية، كان يبيت في المبنى 4 أشخاص، ولم يصابوا بالهجوم.

التحقيق في الواقعة

وتمكن رجال الإطفاء من إخماد الحريق، وتولى مركز مكافحة الإرهاب والتطرف التابع للشرطة الجنائية التحقيق في الواقعة.

ولم يتمكن مكتب الشرطة الجنائية من تقديم أي معلومات عن حجم الأضرار الناجمة عن الهجوم.

وتتصاعد موجات معادية للاجئين في ألمانيا وأوروبا بشكل عام، وزادت الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها العديد من الدول الأوروبية من موجات العداء للاجئين.

]Source link

Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كل المصادر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *