التخطي إلى المحتوى
السيناريو الأسوأ .. ليفربول يصل إلى باريس محطمًا




حمل تطبيق الاندرويد


حمل تطبيق الآي فون

هاي كورة _ حلم تحقيق الرباعية التاريخية تحول اليوم إلى هاجس وربما خوف في قلوب جماهير ليفربول التي باتت تخشى على فريقها من السيناريو الأسوأ مع نهاية الموسم الحالي.

فريق الريدز يمكن أن ينهي بعد كل ذلك موسمه الحالي بلقب كأس الرابطة الإنجليزية، وكل ما قدمه من أداء جميل ومباريات رائعة وأهداف كثيرة سجلها في منافسيه، لن يتذكرها أحد على الإطلاق مع مرور السنوات، فالألقاب هي التي تبقى عالقة في الأذهان في نهاية المطاف.

مشكلة ليفربول الآن أنه بات مهددًا بخسارة لقب الدوري الإنجليزي الممتاز أكثر من أي وقت مضى، نعم هو متعادل بشكل مؤقت على مستوى النقاط مع مانشستر سيتي، ولكن الأخير لديه مباراة اليوم في ميدانه أمام نيوكاسل يونايتد، ومن الصعب للغاية أن يفرط فيها، وبالتالي الفوز سيمنحه 3 نقاط هي الأغلى ربما قبل نهاية الموسم.

أبناء المدرب يورجن كلوب لا يزال يجب عليهم البحث عن الانتصارات حتى الجولة، على أمل تعثر السيتي في أي جولة، وهو ما يعني عدم إراحة أي لاعب من العناصر الأساسية مع ضغط مباريات في ظرف زمني قصير.

نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لا ينساه أحد أيضًا، فمن الممكن جدًا أن يخسر فريق الريدز اللقب، فهو لن يلعب أمام منافس من السهل التغلب عليه، وهنا نتحدث عن تشيلسي الذي إن فاز في تلك المباراة سوف يقدم خدمة العمر إلى ريال مدريد!

دوري أبطال أوروبا والمباراة النهائية هي آخر ما ينتظر ليفربول في الموسم الحالي، فتخيل فقط لو وصل إلى هذا الموعد وهو خاسر البريميرليج وكأس إنجلترا، ناهيك عن حجم المجهودات البدنية المبذولة من جانب لاعبيه طيلة هذا الشهر، والكارثة ستكون أكبر إن خسر أيضًا اللقب الأوروبي، نعم الموسم لا يزال بالإمكان أن يكون تاريخيًا، ولكن هناك أيضًا احتمالية بأن يكون كارثيًا.

//platform.twitter.com/widgets.js

Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كل المصادر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *